تقييم إسلامية المعرفة الفلسفية في العصور السابقة

450,00د.ج

المؤلف: د.عبد اللطيف عبادة

الصفحات: 146

سنة النشر: 2017

التصنيف:

إننا لا نستطيع أن نواجه تحديات الغرب. وأن نكون رجل المستقبل في البلاد الإسلامية إلا إذا اقتدينا بأسلافنا في صياغة فلسفة أصيلة تأخذ بها من القرآن دون أن ننغلق على التيارات الفكرية المعاصرة لها ودون أن تغلق باب الحوار معها ودون أن نقلدها تقليدا أعمى.

ويتحتم على هذه الفلسفة أن تجيب عن تساؤلات المسلم المعاصر الذي يعايش الفلسفات الأكثر مادية وإباحية وإلحادا ويعيش في عالم يخضع لبطش جبابرة الاستكبار العالمي الذي فرض عليه أن يبقى متخلفا وأن يعيش تحت رحمتها.

يتحتم عليها أن تكون فلسفة شهادة. لأنها فلسفة الأمة الإسلامية، الأمة الوسط، الأمة الأفضل. تشهد على الأوحال التي تردى فيها عالم الأنظمة الوضعية. ويتحتم عليها أخير أن تكون فلسفة رسالة. تأخذ بيد البشرية رياض الحقيقة الربانية فتنقذها وتسعدها وتعمر قلبها بنور الإيمان.

الأبعاد 23.5 × 15.5 cm

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “تقييم إسلامية المعرفة الفلسفية في العصور السابقة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق