إصدارات

إشكالية البحث العلمي في الجامعة الجزائرية

كتاب أشغال الملتقى الوطني الأول

الحجم: 29×21

الصفحات: 186

سنة النشر: 2016

يعد البحث العلمي ركنا أساسيا من أركان المعرفة الإنسانية،و السمة البارزة للعصر الحديث. و قد أدركت الدول المتقدمة أهميته و أنه لا مناص لها منه من أجل الرقي و التقدم فأولت اهتماما بالغا  بالقدرات العلمية والفكرية والسلوكية لأبنائها.

و رغم أن البحث العلمي يحتاج إلى أن يسخَّر له وسائل جد متطورة و ميزانيات كبيرة إلا أن الدول المدركة لأهميته لا تسمح بأي تقصير فيه، لأنها تعتبره دعامة أساسية لنموها وتطورها.

ولذلك، فقد أصبح الإلمام بمناهج البحث العلمي وإجراءاته من المتطلّبات الأساسية لأي حقل من حقول المعرفة، بدءاً بحسن اختيار مواضيع البحوث، وتحديد مشكلاتها، وصياغتها، ودقة اختيار منهج البحث وأسلوب جمع المعلومات وتحليلها وتفسيرها، وانتهاء باستخلاص النتائج منها.

غير أنّ المتابع لواقع البحوث العلمية في الجامعات والمؤسسات البحثية الجزائرية سيلاحظ عدة ثغرات تكتنف سياسة البحث العلمي في هذه المؤسسات؛ الأمر الذي أثّر أيّما تأثير على القيمة العلمية للبحوث ذاتها.

من هذا المنطلق، تظهر الحاجة إلى تنظيم هذا الملتقى الوطني تحت عنوان “إشكالية البحث العلمي في الجامعة الجزائرية” ليكون التركيز فيه على إشكالية البناء المنهجي لمشاريع البحوث العلمية الجامعية، بما يخدم أهداف البناء الوطني، والتنمية الشاملة، وبما يجعلها تسهم بفعالية في معالجة المشكلات التي تعترض سبيل هذا المشروع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق